الرئيسيةاليوميةمكتبة الصوربحـثس .و .جالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 نداء للقرضاوي لتحرير الطفلة (صافية) من شاربوك الفرنسي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد العوض كرن

avatar

المساهمات : 220
تاريخ التسجيل : 26/09/2007
الموقع : السعودية

مُساهمةموضوع: رد: نداء للقرضاوي لتحرير الطفلة (صافية) من شاربوك الفرنسي   الإثنين فبراير 25, 2008 10:29 am

معذرة يا أحباب بالخطا نزل الموضوع في منتدى شخصيات من التكينة وان كان هوانا جزائري أو بالاحرى تربطنا رابطة الاسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.altikaina.ahlamontada.com
محمد العوض كرن

avatar

المساهمات : 220
تاريخ التسجيل : 26/09/2007
الموقع : السعودية

مُساهمةموضوع: نداء للقرضاوي لتحرير الطفلة (صافية) من شاربوك الفرنسي   الأحد فبراير 24, 2008 10:46 am

الجزائر- الطفلة "صافية" أو "صوفي" كما يلقبها الفرنسي جاك شاربوك الذي يدعي أبوتها، لم تكن تدري وهي التي أطفأت شمعتها السادسة منذ شهرين، أن موت والدتها في حادث مروري مروع سيحولها إلى "قضية دولية".

فقد دخلت هذه الطفلة على خط العلاقات الجزائرية/الفرنسية دون سابق إنذار، لدرجة أن اسمها طرح على طاولة محادثات الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة ونظيره الفرنسي نيكولا ساركوزي خلال زيارة الأخير الرسمية للجزائر مطلع ديسمبر الماضي.

طالع:
ياسين.. طفل أدمى قلوب الجزائريين

تعقد المشكلة دفع خالة "صافية" إلى توجيه نداء عبر شبكة "إسلام أون لاين.نت" للعلامة الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين من أجل التوسط لدى الرئيس بوتفليقة ليساعد في حل النزاع حول ادعاء مواطن فرنسي أبوته للطفلة بالرغم من أنه لم يربطه بوالدتها سوى عقد زواج صوري لمجرد تسهيل إقامتها في العاصمة الفرنسية باريس، بحسب العائلة.

فصول هذه القضية بدأت في مدينة "أرزيو" بولاية وهران غربي الجزائر حيث كانت تقيم والدة صافية، ثم مرت بأروقة المحاكم الجزائرية لتحط الرحال في نهاية المطاف بقصر الإليزيه في عهد ساكنه الجديد ساركوزي.

أما الانطلاقة الحقيقية فكانت عندما قصدت الجزائرية فرح بلحسين شركة "رونو" المتخصصة في بيع السيارات السياحية والصناعية، وهي حامل من زوجها الأول، لشراء شاحنة صغيرة في إطار ما يعرف بتشغيل الشباب.

لكن المدير التجاري للشركة جاك شاربوك أغراها بالسفر إلى فرنسا لوضع مولودها هناك، الأمر الذي سيمكنها -حسب ادعاءاته- من الحصول على الجنسية الفرنسية.

وبالفعل تمكنت فرح من السفر إلى باريس بعد أن توسط لها شاربوك لدى القنصلية الفرنسية للحصول على تأشيرة سفر لمدة قصيرة.

إلا أن وصولها لفرنسا قوبل بمفاجأة لم تكن متوقعة، وهي أن السلطات الفرنسية لم تسمح لها بوضع حملها في المستشفى لعدم وجود عقد زواج.

وهنا عرض عليها شاربوك "زواجا أبيض" (صوريا)، لكنه سارع إلى تسجيل الرضيعة في سجلات الحالة المدنية الفرنسية على أنها ابنته.

ما أقدم عليه شاربوك صدم أم "صافية" بعنف ما دفعها إلى مغادرة فرنسا مباشرة بعد خروجها من المستشفى، لتطرق أبواب المحاكم الجزائرية.

وحاولت من خلال القضاء إلغاء ما ترتب عن هذا الزواج "الأبيض" وإعادة ابنتها لنسب أبيها الحقيقي، وهو زوجها السابق، لكنها لم تتمكن من تحقيق مرادها إلى أن وافتها المنية في حادث مروري أليم بضواحي وهران في عام 2005.

ادعاء للإسلام

وبعد وفاة الأم انتقلت حضانة الطفلة إلى جدتها "صافية بن نكروف" وفقا لما ينص عليه قانون الأسرة الجزائري.

وفتح هذا الأمر الباب واسعا أمام شاربوك لبذل قصارى جهده لاسترجاعها من جدتها عبر معركة قضائية معقدة انتهت عند أبواب المحكمة الجزائرية العليا التي أصدرت حكما لصالح المواطن الفرنسي.

لكن دفاع جدتها لم يستسلم، مطالبا بإخضاع شاربوك إلى تحليل الحمض النووي من أجل التحقق من صحة ادعائه.

وعن ذلك تساءلت فاطمة بن براهم محامية الجدة في تصريح لـ"إسلام أون لاين.نت": "لماذا يرفض المدعي إجراء التحاليل طالما أنه متيقن من أن صافية هي ابنته؟".

ولفتت فاطمة إلى أن: "الأمر وصل بشاربوك إلى ادعاء اعتناقه الإسلام، وهو ما نفته الوثيقة التي تحصلنا عليها من مصالح وزارة الشئون الدينية والأوقاف التي تثبت أنه لم يعتنق الإسلام طيلة 30 سنة من تواجده بالجزائر".

نداء للقرضاوي

وفي ظل هذا السجال، وبعد صدور الحكم لصالح شاربوك، يأمل الدفاع في تدخل الرئيس بوتفليقة لأن "القضاء الجزائري تسرع في إصداره لهذا الحكم"، بحسب محامية الجدة.

وأوضحت فاطمة: "راسلنا رئيس الجمهورية باعتباره الوحيد الذي بإمكانه وقف تنفيذ الحكم، وإجبار العدالة على إعادة النظر في القضية"، مضيفة أنها "ستقحم الرأي العام الجزائري كطرف في هذه القضية".

أشواق بلحسين خالة "صافية" بدورها وجهت نداء عبر "إسلام أون لاين.نت" وعدد من الفضائيات إلى العلامة الدكتور القرضاوي من أجل التوسط لدى الرئيس بوتفليقة "ليبقي الطفلة في أحضان عائلتها الحقيقية".

وأضافت الخالة: "المكانة التي يحظى بها الشيخ القرضاوي في الأمة الإسلامية جعلتنا نوجه له هذا النداء.. بعد أن أخذت القضية منعرجا خطيرا لم نكن نتوقعه أبدا".

ضجة فرنسية

وفي فرنسا أثارت وسائل الإعلام ضجة كبيرة حول القضية، حيث تتحدث عن عملية اختطاف تعرضت لها الطفلة صافية من جانب الأسرة الجزائرية.

وتحدث البرنامج الأسبوعي "66 دقيقة" في القناة التلفزيونية "إم 6" عما وصفه بـ"المعاناة النفسية التي يتعرض لها شاربوك جراء فقدان ابنته".

كما نشرت صحيفة "لوموند" الفرنسية يوم 13-2-2008 تقريرا لموفدتها بالجزائر فلورانس بوجي نقلت فيه عن أحد مستشاري الرئيس ساركوزي قوله: "إن قصر الإليزيه يبذل قصارى جهوده لاسترجاع الطفلة صوفي".

وأوضحت أن "ساركوزي ورشيدة داتي (وزيرة العدل الفرنسية من أصل مغربي) وجها مؤخرا رسالة للرئيس بوتفليقة للتدخل من أجل إنهاء القضية".

ورفعت عائلة "بلحسين" دعوى قضائية في العاصمة الفرنسية ضد القناة "إم 6"، كما طلبت من وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي والقنصل العام للجزائر بباريس "اتخاذ الإجراءات القانونية ضد القناة".

منقول من موقع إسلام اون لاين
الطفلة صافية بلحسين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.altikaina.ahlamontada.com
 
نداء للقرضاوي لتحرير الطفلة (صافية) من شاربوك الفرنسي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التكينـــــــــة :: شخصيات من التكينة-
انتقل الى: